بيجو 77
السويس اول السويس ثان السويس ثالث المنتدى القانونى منتدى التعارف والتهانى ابو المخاتير العجيب الاتصالات وعالم الانترنت الصحافة السيارات حبيبتى السويس المنتدى السياسى منتدى عالم الجريمة منتدى للشباب منتدى للبنات منتدى الرياضة منتدى الاغانى.............انضم معنا وسجل


بيجو 77 هو احلى منتدى للهوايات والذكريات التى عشناها
 
البوابةالرئيسيةبحـثالتسجيلدخولصحافة pejoo77

شاطر | 
 

 المعرى بحر من العلم والثقافة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
karem
Admin
avatar

عدد الرسائل : 629
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : 23/11/2007

بطاقة الشخصية
الاسم/:
تاريخ الميلاد:
الدولة: جمهورية مصر العربية

03032008
مُساهمةالمعرى بحر من العلم والثقافة

يعد عصر المعري عصرًا ذهبيًا في نضج العلوم وانتشارها على اختلاف مشاربها،

فالعلوم الشرعية وعلوم القرآن من تفسير وقراءات وإعجاز،

وعلوم الأدب والنقد ثم الفلسفات المنقولة كانت قد استوت على سوقها،

وكان للمعري مشاركات جادة فيها، وهو مع هذا يتواضع ويضع من شخصه وعلمه:



ماذا تريدون لا مال تيسر لي

فيستماح ولا علم فيقتـبس

أتسألون جهـولاً أن يفيـدكم

وتحلبون سفيًا ضرعها يبس





علم اللغة

كان علمه باللغة والنحو والأدب هو الغاية القصوى حتى قيل

إن المعري بالمشرق وابن سيده بالمغرب ليس لهما في زمانهما ثالث في اللغة.

وذكر التبريزي أنه لا يعرف كلمة نطقت بها العرب ولم يعرفها أبو العلاء.

وكان المعري حريصًا على إظهار علمه باللغة يرصع شعره ونثره بالغريب النادر،

ويدل على باهر علمه باللغة وحذقه لها تحويله لقافيتي بيتي النمر بن تولب

وقد عرض لهما في رسالة الغفران:



ألم بصحـبتي وهم هجـوع

خيــال طارق من أم حصــن

لها ما تشتهي عسلاً مصفى

متى شاءت وحُوَّارَى بسمن



ويستطرد إلى حكاية وقعت بين خلف الأحمر وأصحابه،

فإنه سألهم لو أنه وضع أم حفص موضع أم حصن ماكنتم تقولون في البيت الثاني؟

فسكتوا، فقال خلف: وحُوَّارى بلمص واللمص الفالوذ.

فذكر خلفٌ تغييرًا واحدًا وعجز أصحابه عنه. فيأتي أبو العلاء ويظهر مقدرته اللغوية.

ويفرع على هذه الحكاية مغيرًا حرف الروي على كل حروف المعجم ويشرح الألفاظ الغريبة التي جاء بها

وكان مع الشرح يشير إلى الخلافات اللغوية،

ويورد الشواهد ويفرق بين الاستعمال الحقيقي والمجازي.

ومن وسائله في الإفصاح عن التمكن اللغوي إتيانه باللفظ ثم يفسره

أو ينفي عن سامعه ما قد يتبادر إلى ذهنه من معناه مثبتًا معنى آخر:



نوديتُ ألويتَ فانزلْ لا يرادُ أتى

لوى الرملِ بل للنيتِ إلواءُ



ويكثر عنده لذلك الجناس والتورية والطباق والاستعارة، ولها صلة قوية بالتفنن اللغوي. ومن أمثلة ذلك في التشبيه:



سبحان من برأ النجوم كأنها

درٌّ طفا من فوق بحر مائج



وفي الاستعارة:



ركبنا على الأعمار والدهر لجة

فما صبرت للموج تلك السفائن



وفي الكناية:



ولو وطئت في سيرها جفن نائم

بأخفافها لم ينتبه من منامه



وفي الجناس:



وفوائد الأسفار في الدنيا

تفوق فوائد الأسفار



والأسفار الأولى جمع سَفَر وهو الرحيل، أما الأسفار الثانية فجمع سِفْر وهو الكتاب.

وفي التورية:



وحرف كنون تحت راء ولم يكن

بدال يؤم الرسم غيره النقط



وفي الطباق:



غير مجد في ملتي واعتقادي

نوح باك ولا ترنم شاد



ومن أبرع ما وجد عنده، استغلاله المعارف النحوية واللغوية

للتعبير عن الآراء الفلسفية والملاحظات المتفكرة في الحياة والأحياء:



والمرء كان، ومثل كان وجدته

حَالَيْه في الإلغاء والإعمال

والبــاء مثــل البـــاء

يخفــض للدنــاءة أو يجـر



يقصد بالباء الأولى الجماع. كما يستخدم أيضًا مصطلحات البلاغة:



تجانست البرايـا في معــان

ولم يجلب مودتها الجناس





العروض والقافية

وللمعري معرفة بالعروض نادرة، وقد ألف كتابًا فصل فيه ضروب الشعر وقوافيه ومثل لها من نظمه.

ويدل على اهتمامه بذلك نثره المعلومات العروضية في كل تآليفه. ونجد في شعره لفتات عروضية مثل:



وإن الطويل نجيب القريض

أخوه المديد ولم ينجب



أو:



وقد يخطئ الرأي امرؤ وهو حازم

كما اختل في وزن القريض عبيد



أو:



وأكرمني على عيبي رجال

كما رُوي القريض على الزحاف





التاريخ والقصص

ولعل المعري هو أول من اهتم بالأساطير وفلسفها لتدل على ما يريد الإفصاح عنه من آراء.

وقد أشار إلى معارفه التاريخية بقوله:



ما مر في هذه الدنيا بنو زمن

إلا وعندي من أخبارهم طرف



وقد اهتم بالقصص الديني وغير الديني كقوله:



مثلما فاتت الصلاة سليمان

فأنحى على رقاب الجياد



أو قوله:



ومن لصخر بن عمرو أن قصته

صخر وخنساءه في السرب خنساء



وهو معنى عميق يجعل فيه صخر بن عمرو في قصة الخنساء المشهورة رمزًا للجسد ابن الدهر،

والخنساء رمزًا للنفس شقيقة الجسد ترتاع لفراقه وتتحسر عليه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://pejoo77.ahlamoontada.com
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

المعرى بحر من العلم والثقافة :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
 

المعرى بحر من العلم والثقافة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بيجو 77 :: الفئة الأولى :: pejoo77 :: المنتدى الثقافى-
انتقل الى: